السفير نجيب البدر يوقع اتفاقيتي تعاون بين دولة الكويت وجمهورية فانواتو لتمويل بناء مشروعين في قطاع التعليم.

وقع سعادة سفير دولة الكويت لدى أستراليا نجيب عبدالرحمن البدر اتفاقيتي تعاون لإنشاء مشروع " مركز صداقة الكويت للتدريب المهني " وكذلك مشروع آخر تحت اسم " فصول الكويت " للتعليم الابتدائي في جمهورية فانواتو ، وذلك بتمويل من دولة الكويت وبتكلفة اجمالية بحوالي 700 ألف دولار أسترالي .

وصرح سفير دولة الكويت بعد اجراء مراسم توقيع الاتفاقيتين مع سعادة سفير جمهورية فانواتو كالفو كالوريس في مقر السفارة الكويتية في العاصمة كانبرا بأن تمويل المشروعين يأتي ترجمة لتوجيه وقرار مجلس الوزراء بدولة الكويت وذلك استجابة لطلب حكومة فانواتو بسبب تعرضها لعدد من الكوارث الطبيعية .

وأوضح السفير البدر بأن المشروعين يؤكدان على حرص واهتمام دولة الكويت في تقديم المساعدات الإنسانية للعديد من الدول في مختلف المجالات بما في ذلك المساعدات المتعلقة بتطوير قطاع التعليم وأضاف بأن المشروعين يأتيان بالتعاون مع وزارة التعليم والتدريب في جمهورية فانواتو والمفوضية السامية لجمهورية فانواتو في كانبرا وبشكل يسمح بإنشاء فصول دراسية مناسبة وفقا للمعايير الفنية المطلوبة ويتيح تهيئة وتحسين نوعية بيئة التعليم ويحفز الطلاب لمتابعة تحصيلهم الدراسي وتحقيق أهدافهم الأكاديمية ، كما أوضح السفير البدر بأن مركز التدريب المهني سيكون الأول من نوعه في العاصمة بورت فيلا معبرا عن تطلعه في أن تسهم المشاريع التنموية التعليمية في تعميق علاقات الصداقة المشتركة بين البلدين .

من جانبه أكد سعادة سفير جمهورية فانواتو كالفو كالوريس على تقدير بلاده البالغ لمساهمة دولة الكويت لتطوير قطاع التعليم في بلاده مشيرا بأن قرار حكومة بلاده إطلاق اسم دولة الكويت على المشروعين يأتي عرفانا بدورها البارز الذي تقوم به في تمويل عدد من المشاريع التنموية في العالم وبشكل خاص في منطقة الباسفيك ، وبين سفير جمهورية فانواتو بأن تمويل دولة الكويت لبناء المشروعين يمكن بلاده من مواجهة عدد من التحديات التعليمية ويسهم في تعزيز جهودها لسد الفجوة المتعلقة بتطوير التعليم وتوفير قاعات دراسية ستسهم في تلبية الاحتياجات المتزايدة في هذا الإطار منوها بأن الكويت تعد أول دولة من منطقة الشرق الأوسط التي تقوم ببناء مدارس تعليمية في بلاده ، وأعرب السيد كالوريس أيضا عن تقدير حكومته للتبرع المالي الذي قدمته الكويت في عام 2015 بمبلغ 300 ألف دولار من أجل جهود إعادة الإعمار في إعصار بام  والذي يعتبر أسوء إعصار في تاريخ المحيط الهادئ ، ومعبرا عن خالص تقديره لسفارة دولة الكويت وعلى رأسها السفير نجيب البدر وأعضاء البعثة لتعاونهم المثمر وسعيهم الدؤوب لإتمام اتفاقياتي تمويل المشروعين ، مشيرا إلى رغبة بلاده وتطلعها إلى تطوير علاقات أوجه التعاون الثنائي مع دولة الكويت وفي كافة المجالات ، وقد حضر المناسبة أعضاء السفارة في كلا البعثتين الدبلوماسيتين .

 

تطبيقات السفارة للهواتف الذكية

تويتر السفارة